مكتبة قرطبة
مكتبة ومطبعة قرطبة للنشر والتوزيع والخدمات الجامعية ترحب بكم وتتمنى لكم قضاء أوقات ملؤها الإفادة والإستفادة.

الاشكال الهوياتي بالمغرب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاشكال الهوياتي بالمغرب

مُساهمة  hassan ifrani في الإثنين 1 مارس 2010 - 9:30

بسم الله الرحمن الرحيم السلام على من اتبع الهدى في ظل التمازج الاجتماعي والصهر والتواصل فقد لا يكون من الممكن لنا تحديد من هم الأمازيغ أو البربر ومن هم العرب في المغرب إلا توهما وإسقاطا ذاتيا،فقد يكون من يتكلم الأمازيغية بطلاقة وليس له أية علاقة بالأمازيغ جذورا أو نسبا،ومنهم من يتكلم العربية وحدها وليس له أصل عربي بتاتا وهكذا،بل هناك من يدعي نسبته إلى آل البيت وليس له منه إلا الادعاء،وعلى العكس فقد يكون من هو فعلا من أهل البيت ولا يدعي نسبته إليهم إما أنه لا يعلمه و أنه لا تهمه مسألة النسب بقدر ما تهمه قيمته الأخلاقية والعملية وهكذا...وهنا يجب علينا التوحد و التعاطف و الاحترام المتبادل و الاخاء فليست اللغة هي من سيجمعنا و لكن الاسلام هو الدي سيجمعنا بغض النطر عن الجغرافيا -اللغة -التقافة- فالاسلام يدعو الى احترام الاخر و يدعو الى التنوع في اطار الوحدة مصداقا لقوله عزوجل في مجمل كتابه الكريم ومن اياته خلق السموات و الارض و اختلاف السنتكم و الوانكم.صدق الله العطيم و الهدف هو التعارف مصداقا لقوله عزوجل ان جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفو ان اكرمكم عند الله اتقاكم.فالتقوى هي المعيار و ليس اللغةو التقافة.
هناك في المجتمع المغربي و المغاربي عموما قضية معقدة و شائكة يسمونها بالقضية الامازيغية فواقعيا و عمليا ليس هناك مايسمى بالقضية الامازيغية لانه لايمكن اختزال الامازيغية في قضية بل القضية هنا قضايا هناك التقافي منها و اللغوي و السياسي و الاجتماعي و الاقتصادي و الديني كل هده القضايا يجب ان تكون محل نقاش عمومي و طني للخروج بحل توافقي و احادي بين الامازيغ انفسهم وعلاقتهم بالمكون العربي فطابع التفرقة و التشردم هو الطاغي بين الامازيغ فما بالك بعلاقتهم بمكون اخر المتمتل في المد الاستئصالي المتمتل في القومجية العروبية المدعومة من طرفة العائلات المورسكية الفاشية التي تدعو الى تعريب الحياة العامة و اقصاء الامازيغ من دولتهم و جغرافيتهم وتقافتهم فهولاء لايدعون الى التعريب حبا في اللغة العربية و انما لاقصاء اللهجات الامازيغية فقط وهم يتداولون الفرنسية فيما بينهم وهم خريجي المدارس و البعتات الفرنسية ولكن المشكل في النخبة الامازيغية هناك و الصراعات المتطاحنة بينها وخير دليل على دالك اجتماع الكونغرس العالمي لتقافة الامازيغية و تعدد زعمائه واختلافهم حول مكان الاجتماع.......ومن ينصب نفسه هو الممتل الوحيد لشعب الامازيغي وينادي باسمه اي باسم الشعب الامازيغي مطالبا بالعلمانية رغم انها لم تكن كفكر لدى ايمازيغن و لم تمارس بطريقة مباشرة اقصائية لدين و لم يتم العمل بعرف لدى ايمازيغن يتناقض مع الاسلام مند دخول الفتح الاسلامي الى بلاد تمازغا الاسلامية وهناك من يدعو لتطبيع مع الصهاينة باسم الشعب الامازيغي زورا و بهتانا و انما باسمه و لتحقيق اهدافه على حساب ايمازيغن و من يدعو الى اقصاء العربية ناسيا او متناسيا ان الامازيغ ر حبو بالعرب و باللغة العربية و بالدين الاسلامي و اعتنقوه بقناعة بعد تعايشهم معهم وتجاوزهم للحروب و النزاعات في البداية لانه شى طبيعي ان يكون هناك رد فعل لايمازيغن من دخوا العرب اليهم بغض النطر عن هدفهم و لكن بعد وصول الرسالة و توضيحها اعتنق اغلب الامازيغ الاسلام عن طيب خاطر ودافعو عن الاسلام و نشروه كما فعل المجاهد المسلم الامازيغي طارق بن زياد و اسسو دول اسلامية تحت امرة امرء امازيغ مسلمين كيوسف بن تاشفين و نشروا المدهب المالكي في الاندلس فالدي نشره في الاندلس هو يحي بن يحي بن كتير صاحب الامام مالك و ابدعو في العربية و متنها و قواعدها فصاحب متن الاجرومية امازيغي و العديد العديد من الابداعات و هدا ما اشار اليه موريس لومبار في كتابه الاسلام في عطمته الاولى على ان الشعوب غير العربية هم ساعدو في صتع قواعد اللغة العربية.وتلاقح الشعب الامازيغي و العربي في كل ود و تسامح و اخاء عكس الان هناك قومجية عروبية تدعو الى اقصاء الامازيغ و قومجية صهيوامازيغة تدعو الى طرد العرب و انهم قاموا بغزو استعماري ادخلو به الاسلام وهدا كدب و افتراء على التاريخ و على ايمازيغن الاحرار و ليس عل المتشردمين و الوصوليين فيجب على كل امازيغي و عربي ان يقرا التاريخ الحقيقي العلمي المعترف به من طرف النخبة الفكرية في زمن الاحدات و المعاصريين و ليس من ببغاوات الفكر العلماني الفاسد اومن التاريخ الرسمي المزور او من المصادر الايديولوجية الشوفينية المتعصبة لايديولوجيا معينة وليس من فكر رواد القوميات الاتنية و العرقية بل ممن يتحرى من المنهج العلمي المحايد الموضوعي واحيلكم ال كتاب العبر للعلامةابن خلدون و كتاب المعجب في تلخيص اخبار المغرب لعبد الواحد الناصري و كتاب الاستقصاء غي تاريخ المغرب الاقصى لعبد الرحمن المراكشي و كتاب محمد شفيق 33 قرنا من التاريخ الامازيغي مع اتخاد الحيطة و الحدر و غربلة الافكار في بعض الاحيان وهدا كله للوصول الى تبني فكر داتي يكون نتاج لعمل منهجي و علمي وليس ترديد اشعار الغير كببغاء ودمتم اخوتي لنضال صامدين للوحدة سائرون لتغيير هادفون

hassan ifrani

عدد المساهمات : 15
نقاط : 43
تاريخ التسجيل : 17/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى